Comité Popular por Nuestros Territorios – FRENTE A HABITAT III

Árabe

نداء للمشاركة في المنتدى الاجتماعي”، منبر للمقاومة الشعبية “لسكن III

كيتو، 9 أبريل 2016

تقع كيتو، عاصمة جمهورية الإكوادور، في الجزء الشمالي الغربي لأمريكا الجنوبية من منطقة جبال الأنديز المركزية، على ارتفاع 2.850 مترا فوق سطح البحر (9.350 قدما)، وسوف تستضيف المؤتمر الثالث للأمم المتحدة للسكن، خلال الفترة الممتدة من 17 وإلى 20 أكتوبر 2016.

أنشئت في الإكوادور، “اللجنة الشعبية لأقاليمنا” كنقيض “لسكن III”. وبدأت اللجنة عملها، في نوفمبر (تشرين الثاني) من عام 2015، عن طريق التشكيك في الأنموذج الحضري المفروض بشكل متزايد على مدن في كل أنحاء العالم، وذلك بتواطؤ رأس المال مع الحكومات. وقد نشأ هذا الأنموذج خلال القمتين السابقتين “سكن I” و”سكن II”، وهما الحدثان اللذان لم يأخذا في الحسبان أصوات ومطالب المواطنين، ولا سيما الفقراء والمهمشين منهم.

وكما هو الحال في العديد من بلدان العالم، يخضع 15 مليون مواطنا إكوادوريا، وعلى الخصوص، ما يناهز 2.4 مليون نسمة في كيتو، لسياسات حكومية تخصخص المجالات العامة الحيوية وتحد من الحصول على الصحة والتعليم والسكن والمياه النظيفة والتغذية والشغل والرعاية الاجتماعية والثقافة والاتصال، وحرية التعبير والعدالة المتاحة وغير المتحيزة، والخدمات الأساسية للتعايش الاجتماعي وكل هذا يمثل الحقوق المنصوص عليها في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان. وبحرمان سكان الأرياف من إمكانية التوفر على حياة كريمة، تشجع هذه السياسات الحكومية على هجرة الريف باتجاه الحواضر. وتبعد هذه الهجرة السكان عن الأرض، الشيء الذي يخلق ويحافظ على ثقافة التلوث العشوائي، الذي ينبعث من خلال توسيع الحواضر العصرية التي تم إنشاؤها عقب تدمير المناطق الخضراء الشاسعة، والتي بدونها تقلصت كثيرا المساحات الخضراء الشاسعة الخاصة بالأنشطة الترفيهية وإعادة الأكسجنة الحيوية للمدن.

في مواجهة هذا المنحى، تدعو “اللجنة” المجتمع من أجل إنشاء “منتدى اجتماعي” موازي ل “سكن III”، وذلك استمرارا لموروث “المنتديات الاجتماعية” الأخرى التي عقدت قبل الأحداث الكبرى “لبرنامج الأمم المتحدة للسكن”، مثل “المنتدى الشعبي الاجتماعي الحضري البديل” المنعقد في ميديلين (أبريل 2014) والمنتدى الاجتماعي الحضري المنعقد في نابولي (سبتمبر 2012) والجموع العالمية للسكان في تونس (2013 و 2015). وكل المنظمات المهتمة مدعوة للمشاركة في هذا المسار.

وسيعقد “المنتدى الاجتماعي” في كيتو خلال نفس أيام انعقاد “سكن III”، وسوف يوفر مجالا لخلق تعبئة ووضع مقترحات من قبل مواطني القطاعات المهمشة في العالم. وسوف يتحدى الأنموذج الحضري العالمي، المستند، كما أريد له، على تحالف الحكومات مع رأس المال، والذي لا يسعى لتحقيق الرفاهية للجميع بل لتدعيم مجموعات هي بالأساس قوية.

تسعى “اللجنة الشعبية” بجد لتوفير الإقامة في كيتو لأعضاء المنظمات المشاركة في “المنتدى الاجتماعي”، فضلا عن البحث عن الدعم من فنون المجتمع وربط علاقات اجتماعية معها. لهذا السبب، فإن هذه الدعوة موجهة للحركات الاجتماعية والمنظمات الجماعية المنخرطة في رفاه كوكب الأرض وتقوية المجال لسكن إنساني حقيقي الذي سيتم إنشاؤه في كيتو في أكتوبر 2016.

ويدعو النداء المنظمات من جميع أنحاء العالم للمشاركة بالضغط هنا أو عن طريق إرسال بريد إلكتروني إلى frenteahabitat3quito@gmail.com  وبالتالي إثبات المشاركة العالمية التي سيولدها المنتدى الاجتماعي سكن III.

Anuncios

Únete al Comite

Escribe a frenteahabitat3quito@gmail.com
A %d blogueros les gusta esto: